Uncategorizedتعليمعاجلمحافظات

” محافظ الفيوم ” يشهد الاحتفال بعيد العلم الخامس عشر بجامعة الفيوم

الفيوم – صلاح طبانه

شهد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، والدكتور مجدى حتاتة رئيس جامعة الفيوم، احتفال الجامعة بعيد العلم الخامس عشر.

أقيمت الاحتفالية بمبني القبة بمسرح جامعة الفيوم، بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، واللواء عبد الفتاح تمام سكرتير عام المحافظة، والمهندس أيمن عزت السكرتير العام المساعد، والمهندس عمرو أبو السعود عضو مجلس الشيوخ، والدكتور محمد التوني معاون المحافظ، ورؤساء الجامعة السابقين، ونواب رئيس الجامعة، وعمداء الكليات، وأعضاء هيئة التدريس، والمكرمين، وحشد من الطلاب.

بدأ الحفل بطابور عرض الكليات، واستقبال طلاب الجامعة المكرمين، ثم السلام الوطني، وآيات من الذكر الحكيم.

في كلمته أعرب محافظ الفيوم، عن سعادته للمشاركة في تلك الاحتفالية العلمية مع هذه الكوكبة من العلماء، والطلاب المتفوقين والمتميزين بالأنشطة، تلك الاحتفالية التى تتزامن مع احتفال المحافظة بعيدها القومي، وحلول شهر رمضان المبارك، مقدماً شكره لرئيس جامعة الفيوم ومجلس الجامعة على الدعوة الكريمة لحضور الاحتفالية، مشيراً أن هذا التكريم تأكيد لمكانة العلم والعلماء، وتأكيد على ضرورة الاهتمام بالعلم والمثابرة عليه، لأنه أساس تقدم الشعوب ونهضتها.

وأكد “الأنصاري”، ترحيب المحافظة بكافة أوجه التعاون مع جامعة الفيوم في المجالين الخدمي والتنموي، مشيراً أن المحافظة لا تتحرك بشكل منفرد، وإنما تعمل على الاستفادة من الكوادر والكفاءات العلمية بالجامعة، في منظومة عمل متكاملة ومتناغمة، وتطبيق الأبحاث العلمية التى تخدم المجتمع في شتى المجالات.

وأضاف المحافظ، أن الدولة المصرية تعتمد في أسلوب عملها خلال الفترة الأخيرة، على العلم في اتخاذ القرارات، مؤكداً أننا نعمل بعلم وصبر، مؤمنين بأننا نسير على الطريق الصحيح، وأن القادم أفضل ـ بإذن الله.

من جهته، رحب رئيس جامعة الفيوم بالمحافظ وجميع السادة الضيوف، مقدماً تهنئته للمكرمين، مشيراً إلى حرص الجامعة على تكريم المتفوقين علمياً والمتميزين إدارياً من أبناءها، وتكريم العلماء والنابغين في شتى المجالات داخل أروقة الجامعة سنوياً، مؤكداً أنه بالعلم تبنى الأوطان وتتقدم الشعوب والبلدان.

الجدير بالذكر أن احتفالية الجامعة بعيد العلم تشمل، تكريم المتميزين من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، والطلاب الأوائل، والمتميزين في الآنشطة، وتكريم الراحلين من أعضاء هيئة التدريس والعاملين، والقيادات العلمية والإدارية السابقين، والحاصلين على جوائز الجامعة التقديرية والتفوق في البحث العلمي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة، وأصحاب الفضل المتميزين في إدراج إسم جامعة الفيوم في التصنيفات الدولية، وأوائل الكليات والمعاهد.

كما تشمل الاحتفالية، تكريم المتميزين فى مجال خدمة المجتمع، والحاصلين على جوائز جامعة الفيوم للترقي للدرجات العلمية الأعلى، وجوائز التفوق في التأليف والنشر العلمي والترجمة، وجائزة التميز الإداري، والموظف والعامل المثاليين، والحاصلين على جوائز أفضل رسالة دكتوراه، ورسالة ماجستير، والمتميزين في الأنشطة الطلابية على مستوى الجامعات المصرية، والمبتكرين من أبناء الجامعة، والحاصلين على الماجستير والدكتوراه من السادة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والإداريين والوافدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى